الاجتماعات السنوية لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية في أوزبكستان تركز على الانتعاش الاقتصادي المرن من خلال (الاستجابة ، الاستعادة ، وإعادة التشغيل)

جدة / طشقند ، 11 أغسطس 2021 - تعقد مجموعة البنك الإسلامي للتنمية اجتماعاتها السنوية لمجالس محافظيها في الفترة من 31 أغسطس إلى 4 سبتمبر 2021 في قاعة المؤتمرات بمدينة طشقند بجمهورية أوزبكستان .

وستناقش مجالس المحافظين والجمعيات العامة لأعضاء مجموعة البنك الإسلامي خلال الاجتماعات قضايا التنمية والمسائل المؤسسية المتعلقة بالبلدان الأعضاء.

ويحضر الاجتماعات السنوية 57 من محافظي البنك الإسلامي للتنمية، وهم في الأساس وزراء المالية والاقتصاد والتخطيط والتعاون الدولي ومحافظ والبنوك المركزية وغيرهم من الوزراء رفيعي المستوى من البلدان الأعضاء، بالإضافة إلى ممثلين من مجتمع التنمية الدولي، وقطاع الأعمال والمجتمع المدني والأوساط الأكاديمية ووسائل الإعلام وأصحاب المصلحة الآخرين.

 ويأتي الاجتماع السنوي لهذا العام في أعقاب جائحة كوفيد 19 التي لا تزال تعصف بالاقتصاد العالمي. ولهذا السبب؛ سيتطرق الاجتماع بشكل أساسي إلى هذه القضية المعقدة المتمثلة في التعامل مع التحديات الماثلة التي يسببها الوباء، كما يقف على قضية توفير اللقاح للمساهمة في قيادة الانتعاش الاقتصادي الشامل داخل البلدان الأعضاء وعلى المستوى العالمي.

 وتجتذب الاجتماعات السنوية لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية أكثر من 2000 مشارك من الحكومات والأوساط الأكاديمية والقطاع الخاص والصناعات المختلفة وكذلك المنظمات الدولية الكبرى بما فيها بنوك التنمية متعددة الأطراف. وتوفر الاجتماعات التي تقام في ظل الاحترازات الوقائية القصوى المتبعة، منصة مثالية لصناع القرار لمناقشة التحديات واستكشاف الفرص المتاحة للبلدان الأعضاء في مجموعة البنك. و سيتم تغطية عدد من الموضوعات المهمة عبر الندوات والفعاليات الجانبية في الاجتماع السنوي بما في ذلك: بناء المرونة وسط انتشار جائحة كوفيد 19 ، وعرض افاق الابتكار المستقبلي من خلال صندوق التحول، وإعادة بناء سلاسل القيمة العالمية ذات المرونة كمسار للانتعاش الاقتصادي العالمي، وتتم أيضا مناقشة قضايا تنمية الشباب وخلق فرص العمل، الى غير ذلك من الموضوعات المهمة.

وللمزيد من التفاصيل وبرنامج الفعاليات، يرجى زيارة موقعنا المخصص للاجتماع السنوي هنا.

تابع # IsDBG2021AM على Facebook و LinkedIn و Twitter وكذلك قنوات التواصل الاجتماعي في البلد المضيف .

حول مجموعة البنك الإسلامي للتنمية

البنك الإسلامي للتنمية حاصل على تصنيف AAA من قبل وكالات التصنيف الرئيسية، وهو بنك تنمية متعدد الأطراف يعمل منذ أكثر من 45 عامًا لتحسين حياة المجتمعات التي يخدمها من خلال إحداث تأثير على واسع النطاق. ويجمع البنك 57 دولة عض وفي أربع قارات، وهو بالتالي يمس حياة شخص واحد من بين كل خمسة أشخاص من سكان العالم. وتتمثل مهمته في تمكين الناس من الاخذ بزمام تقدمهم الاقتصادي والاجتماعي، ووضع البنية التحتية التي تساعدهم على الاستفادة من امكاناتهم. ويقع المقر الرئيسي لبنك التنمية الإسلامي في جدة، بالمملكة العربية السعودية، ويمتلك مراكز إقليمية ومراكز تميز في 11 دولة من الدول الأعضاء فيه. وعلى مر السنين تطور البنك من كيان واحد إلى مجموعة تتكون من خمسة كيانات: هي البنك الإسلامي للتنمية، ومعهد البنك الإسلامي للتنمية المهتم بقضايا لبحث والتدريب، والمؤسسة الإسلامية لتأمين الاستثمار وائتمان الصادرات، والمؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص ، والمؤسسة الدولية الاسلامية لتمويل التجارة.           

 

للمزيد من المعلومات رجاء الاتصال بمكتب مدير إدارة التسويق والاتصال

ايميل : directormcd@isdb.org